المجلس التنفيذي في منبج يختتم اجتماعه الشهري بجملة من القرارات

منبج- اختتمت الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي لمدينة منبح وريفها الاجتماع الشهري الذي عُقد في مبنى الإدارة المدنية الديمقراطية لمنبج وريفها بجملة من القرارات.

عقدت الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي التابع للإدارة المدنية الديمقراطية لمنبج وريفها اجتماعها الشهري لمناقشة أعمال 13 لجنة تابعة للمجلس التنفيذي وآخر المستجدات في سوريا عامةً ومنبج خاصةً.

حضر الاجتماع الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي زينب قنبر وإبراهيم القفطان, نواب رئاسة المجلس جميلة أحمد وعبد الستار الشيكاغي, والرؤساء المشتركون لـ13 لجنة تابعة للمجلس التنفيذي.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء تلاها بدء كل لجنة من لجان المجلس بقراءة تقارير الأعمال التي أنجزتها خلال شهر آب الجاري.

وبعد الانتهاء من قراءة التقارير وتقييمها من قبل الحضور ورئاسة المجلس وإبداء الملاحظات وانتقاد بعض نقاط الضعف، تمت مناقشة المشاريع المستقبلية التي سيعمل عليها المجلس مع لجانه خلال الشهر القادم.

وبهذا الشأن أكد نائب الرئاسة المشتركة عبد الستار الشكاغي لفرات إف إم بأن الاجتماع اختتم بجملة من القرارات وهي:

  • تعرفة الأجور الطبية والحد من غلاء الخدمات الطبية.
  • تحديد التكلفة التقريبية من قبل مهندسين مختصين لترميم الطوابق المتبقية من مشفى أمل.
  • تفعيل عملية التبرع بالدم وإرفاقها مع الأوراق الثبوتية بالنسبة للموظف.
  • إجازة الأمومة تحدد بثلاثة أشهر.
  • تفعيل المعهد التعليمي للإدارة المدنية الديمقراطية وإعلان التسجيل فيه.
  • استثمار موارد دوار الشهداء ووضعه في خدمة عوائل الشهداء.
  • منع دخول الدراجات النارية إلى داخل المدينة قبل عطلة العيد بثلاثة أيام.
  • أي عقد بين لجنة التربية والمنظمات يكون بالتنسيق مع لجنة البلديات وإشرافها.
  • ترخيص مستودعات الأدوية.

(كروب/ل)

0 Comments

Leave a Comment

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password