عودة عجلة التعليم في منبج ضمن 300 مدرسة

منبج- عادت عجلة التعليم في منبج الى العمل بعد صعوبات عدة واجهت لجنة التعليم في المدينة ,هذا واستطاعت 300 مدرسة بالعودة الى التدريس بعد فترة انقطاع دامت لأكثر من 5 سنوات في المدينة.
بعد كل التغيرات والاحداث التي طرأت على قطاع التربية والتعليم في مدينة منبج ، الا انها ابت ان تستسلم ,فبدأت عجلة التعليم بالدوران من جديد في ال10 من ايلول الجاري برعاية لجنة التربية والتعليم في منبج وريفها ضمن 300 مدرسة مجهزة من كافة النواحي والتجهيزات التعليمية والخدمية .
وفرت لجنة التربية والتعليم في الادارة المدنية الديمقراطية بمدينة منبج كافة مستلزمات المدارس المتواجدة في المدينة وريفها لتستطيع باستقبال الاطفال في عامها الدراسي الجديد 2017-2018 والذي انطلقت في ال10 من ايلول الجاري .
استطاعت لجنة التربية والتعليم في منبج من اعادة 40 مدرسة في المدينة الى الخدمة وللتدريس , كما وتمكنت اللجنة من اعادة تأهيل 260 مدرسة في الريف لتكون هذا العام جاهزة للعام الدراسي الجديد.
ومن جهة اخرى قامت لجنة التربية والتعليم بتقديم كافة المستلزمات التي تحتاجها المدرسة من قرطاسية وكتب ومقاعد وتنظيف كافة المدارس التي تفتح ابوابها لتعيلم العلم بحسب ما اكده الاداري في لجنة التربية والتعليم صالح حج محمد.
بلغ عدد الطلاب في هذه السنة 80 الف طالب يقبلون على المدارس وهذا العدد قابل للزيادة نظرا لعودة اهالي مدينة منبج المغتربين بسبب عودة الامن والاستقرار الى المدينة.
وهنا تستعد لجنة التربية والتعليم هذا الاسبوع لتعيين معلمين وكلاء في الريف فقط، بحيث ان هذا التعيين يقوم على اسس وقوانين مراعية تعيين اصحاب الخبرة والشهادات وابناء المنطقة، كما وسيتم في الاسبوع القادم تعيين معلمين وكلاء اضافيين في المدينة.
خلال اعداد التقرير لاحظنا ازدياد اقبال ابناء منبج على التعلم ,واستمرار عملية التسجيل في المدارس التي فتحت ابوابها في ال10 من ايلول الجاري
(ق ا)

0 Comments

Leave a Comment

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password