اغلب الاسر تفتقر ادنى مقومات الحياة في منبج

منبج –مازالت أغلب الأسر الفقيرة تعاني من نقص أو بالأحرى انعدام مساعدات المنظمات (اللإنسانية )حتى التي تؤمن الحد الأدنى للمعيشة .

الكهل العجوز (ابو اسماعيل) وعائلته ليست إلا واحدا من عشرات العائلات التي تعاني من فقر مدقع .

كاميرة فرات fm التقت بأبو اسماعيل وعائلته الفقيرة فتحدث عن المآساة التي يعيشها هو وأسرته التي فيها اثنين من أطفاله يعانون مرض التوحد وكلهم بعمر الزهور وهو عاجز عن العمل وعاجز عن تأمين لقمة العيش ..

كل هذا يحصل وسط صمت المنظمات التي تدعي الإنسانية في مدينة منبج فإلى متى …؟

تقرير وتصوير :

فهد العبدالله

 

0 Comments

Leave a Comment

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password