قصف واشتباكات متبادلة بين النظام والمجموعات المسلحة في سورريا

مركز الأخبار- وسعت قوات النظام السوري قصفها على مناطق عديدة في سوريا، حيث تستمر الاشتباكات بينه وبين المجموعات المسلحة على عدة محاور في درعا، فيما لقي 4 مدنيين مصرعهم بقصف للنظام على ريف إدلب.

وجددت قوات النظام قصفها الصاروخي على مناطق في محيط بلدة بداما بريف مدينة جسر الشغور في الريف الغربي لإدلب.

بينما لقي 4 مدنيين مصرعهم جراء استهداف طائرات حربية بغارات مناطق قرية الشيخ سنديان في ريف إدلب، ونفذت طائرات حربية في أطراف بلدة سراقب والأوتوستراد الدولي بمحيط سراقب في ريف إدلب الشرقي غارات لم تعرف النتيجة التي خلفتها بعد.

وفي حمص قصفت قوات النظام بشكل مكثف أماكن في قرية تيرمعلة بريف حمص الشمالي، دون معلومات عن خسائر بشرية، مع قصف الفصائل المسلحة على قرية المختارية الواقعة في الريف الشمالي لحمص والخاضعة لسيطرة النظام.

وتدور الاشتباكات على محاور حي المنشية بدرعا البلد بين الفصائل المسلحة وقوات النظام مع استمرار سقوط قذائف على تلك المناطق، ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان خروقات جديدة في هدنة الجنوب السوري التي بدأ تطبيقها في الـ 9 من تموز / يوليو الفائت من العام الجاري 2017، والتي جرت بتوافق روسي – أمريكي – أردني ويجري تطبيقها في محافظات القنيطرة والسويداء ودرعا.

بينما في ريف دمشق قصفت قوات النظام محاور عين ترما وأطراف بلدة جسرين بغوطة دمشق الشرقية، وأطراف بلدة حرستا، كما سقط ما لايقل 15 صاروخا يعتقد أنها من نوع أرض – أرض أطلقتها قوات النظام على مناطق في أطراف حي جوبر بمحيط العاصمة، وبلدة عين ترما في الغوطة الشرقية.

(م ح/ج)

0 Comments

Leave a Comment

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password