دفاع مستميت لداعش واصرار قسد للسيطرة على الرقة

الرقة – معارك عنيفة كر وفر بين طرفي الصراع في مدينة الرقة ,يستخدم فيها قسد و داعش شتى انواع الاسلحة وسط محاولات مستميتة لداعش في سبيل الدفاع عن عاصمتها المزعومة .

تستمر معارك مدينة الرقة في يومها ال112 وسط اقتراب اعلان مقاتلو قسد عن سيطرتهم التامة على المدينة بعد سيطرتها على ما يقارب ال90 بالمئة بحسب ما يصرح به القادة العسكريين في قسد رغم كافة المحاولات المستميتة لداعش للدفاع عن عاصمتها المزعومة الرقة عاصمة ما تسمى  “تنظيم الدولة الاسلامية في العراف والشام”.

تحاول داعش بشتى السبل اعاقة تقدم مقاتلو قسد ضمن ما تبقى تحت سيطرتها في مركز المدينة مستخدمة بذلك هجماتها المباغتة على الخطوط\ الخلفية لقسد , واستخدام العربات المفخخة والتي زاد عددها خلال الايام الماضية والتي تفشل مجملها نتيجة استهدافها من قبل طيران التحالف التي باتت لا تفارق اجواء مدينة الرقة مدعومة بمجموعة من طائرات الاستطلاع المسيرة الاخرى .

كما وتلجئ داعش ايضا بزيادة عمليات التفخيخ لمنازل وشوارع وازقة مركز المدينة للحد من هذا التقدم الحاصل لمقاتلي قسد ,الى جانب محاولتهم الكثيفة لاستخدام المدنيين ولا سيما النساء والاطفال للتغطية على تحركاتهم العسكرية والحصول على الدعم اللوجستي من طعام وشراب وذخيرة في ظل الانقطاع التام لهذه المواد بعد محاصرتهم من قبل مقاتلو قسد في مركز المدينة ,ووقوع اغلب مستودعات ذخيرتهم بأيدي مقاتلو قسد .

ففي الرقة ومع اقتراب السيطرة الكاملة لقسد نشاهد المعنويات العالية التي يتحلى بها المقاتلون  من خلال اصرارهم  في السيطرة على المدينة بأقصى سرعة ممكنة, الا ان عمليات ومعارك الكر والفر التي تدور بين الطرفين ولا سيما الدفاع المستميت لداعش  يؤخر عملية سيطرة قسد على هذه المدينة .

هنا في الفيديو المصور بكاميرة مراسلنا مراسل فرات اف ام تظهر لكم مدى قوة تلك الاشتباكات وكيفية تحرك قسد ضمن المدينة بحذر ضمن الشوارع الملغومة ,والتي دخلت يومها ال112 بعد انطلاقتها في ال6 من حزيران العام الجاري .

تقرير وتصوير :

بسام محمد

0 Comments

Leave a Comment

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password