بغداد تنفي تحديد مهلة لإنسحاب البيشمركة من كركوك

مركز الأخبار- أعلن مصدر كردي، الأحد، أن القائد بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، يصل إلى كردستان العراق لبحث تصاعد الأزمة بين أربيل وبغداد، ونفى المتحدث باسم رئيس الوزراء، حيدر العبادي، تحديد مهلة لقوات البيشمركة من أجل انسحابها من محافظة كركوك.

وبحسب موقع “العربية” أن الرئيس العراقي فؤاد معصوم ومسعود بارزاني ونيجيرفان بارزاني قادة الاتحاد الوطني الكردستاني، اجتمعوا في السليمانية لبحث أزمة تداعيات استفتاء كردستان.

وفي وقت سابق قال مسؤول كردي طالباً عدم كشف اسمه لوكالة فرانس برس إن “الرئيس فؤاد معصوم والرئيس مسعود بارزاني ومسؤولين كبارا من الاتحاد الوطني الكردستاني سيجتمعون قبل ظهر الأحد، مشيراً إلى تحديد مهلة جديدة من 24 ساعة للبشمركة.”

وتعيش كركوك “غلياناً غير مسبوق”، لاسيما بعد أن هددت القوات العراقية باستعادة المواقع التي كانت قوات البيشمركة سيطرت عليها في المدينة في العام 2014، إثر تمدد داعش في عدد من المناطق العراقية، بعد تقهقر القوات العراقية في حينه.

وكان مسؤول كردي في إقليم كردستان قال السبت، إن القوات العراقية أمهلت المقاتلين الأكراد حتى ليل السبت للانسحاب إلى مواقعهم قبل عام 2014 في محافظة كركوك الغنية بالنفط.

المصدر: العربية

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password