باريس ومانشستر والبارسا يخطون خطوة نحو دوري 16 وتقاسم النقاط عنوان المباراة بين روما وتشلسي

مركز الأخبار: وقع تشلسي في فخ التعادل مع ضيفه روما بنتيجة التعادل 3-3 الأربعاء في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة لدوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

بدوره، عاد أتلتيكو مدريد الإسباني من باكو بتعادل سلبي مخيب مع كاراباخ الآذري.

ففي لندن، كان تشلسي بطل إنجلترا في طريقه إلى تحقيق الفوز الثالث على التوالي بعد أن تقدم بهدفين، لكن روما رد بثلاثة أهداف وكاد يخطف الفوز لولا تألق النجم البلجيكي إدين هازارد الذي أدرك التعادل قبل ربع ساعة من صافرة النهاية.

سجل لتشلسي البرازيلي ديفد لويز (11) وهازارد (37 و75)، ولروما الصربي ألكسندر كولاروف (40) والبوسني إدين دزيكو (64 و70).

ورفع تشلسي رصيده إلى 7 نقاط في صدارة المجموعة، وروما إلى خمس نقاط.

ويلتقي الفريقان إيابا في العاصمة الإيطالية في 31 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وفي باكو، حقق أتلتيكو مدريد وصيف 2014 و2016 تعادلا سلبيا مخيبا مع مضيفه المتواضع كاراباخ.

وجمع أتلتيكو نقطتين حتى الآن من ثلاث مباريات، وتعقد موقفه في إمكان حجز إحدى بطاقتي المجموعة إلى الدور الثاني، في حين أن كاراباخ حصد نقطته الأولى في البطولة.

وفشل أتلتيكو في العودة من باكو بنقاط المباراة الثلاث رغم إكمال كاراباخ آخر ربع ساعة من المباراة بعشرة لاعبين لطرد دينو ندولفو.

كما وضع المهاجم الواعد ماركوس راشفورد فريقه مانشستر يونايتد على مشارف الدور ثمن النهائي بقيادته إلى الفوز على مضيفه بنفيكا البرتغالي 1-صفر الأربعاء في لشبونة.

وسجل راشفورد هدف المباراة الوحيد من ركلة حرة جانبية في الدقيقة 64.

وهو الفوز الثالث على التوالي لمانشستر يونايتد معززا موقعه في صدارة المجموعة برصيد 9 نقاط بفارق 3 نقاط أمام بازل السويسري العائد بفوز ثمين على مضيفه سسكا موسكو الروسي بهدفين نظيفين سجلهما الألباني تولان تشاكا (29) وديميتري أوبرلان (90).

وفي ملعب كامب نو اقترب برشلونة الإسباني من دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا، بفوزه على ضيفه أولمبياكوس اليوناني 3-1، الأربعاء في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة.

وسجل اليوناني ديميتريس نيكولاو (18 خطأ في مرمى فريقه) والأرجنتيني ليونيل ميسي (61) والفرنسي لوكاس ديني (64) أهداف برشلونة، ونيكولاو (90) هدف أولمبياكوس.

وهي المباراة الأولى لبرشلونة أمام جماهيره منذ استفتاء استقلال إقليم كتالونيا عن إسبانيا.

وهو الفوز الثالث على التوالي لبرشلونة، فعزز موقعه في صدارة المجموعة بالعلامة الكاملة، محققا 9 نقاط من 3 مباريات، بفارق 3 نقاط أمام يوفنتوس الإيطالي الذي تغلب على سبورتنغ لشبونة البرتغالي 2-1 في تورينو.

وسجل البوسني ميراليم بيانيتش (29) والكرواتي ماريو ماندزوكيتش (84) هدفي يوفنتوس، والبرازيلي أليكس ساندرو (12 خطأ في مرمى فريقه) هدف سبورتنغ لشبونة.

ونجح يوفنتوس بطل إيطاليا ووصيف المسابقة القارية، في محو خسارته أمام ضيفه لاتسيو 1-2 السبت في الدوري المحلي، وحقق فوزه الثاني على التوالي في المسابقة القارية بعد الأول على أولمبياكوس.

كما خطا باريس سان جرمان الفرنسي خطوة مهمة نحو بلوغ دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا، بفوزه الثالث على التوالي وهذه المرة على مضيفه أندرلخت البلجيكي 4-صفر، الأربعاء، في الجولة الثالثة من المجموعة الثانية.

وسجل أهداف سان جرمان كيليان مبابي (3) والأوروغوياني ادينسون كافاني (44) والبرازيلي نيمار (66) والبديل الأرجنتيني أنخل دي ماريا (88).

بكر سان جرمان بالتسجيل وتحديدا بعد أقل من 3 دقائق على انطلاق المباراة، إثر كرة من الجهة اليمنى مررها الأرجنتيني ماركو فيراتري أمامية إلى مبابي، ليسجل من بتسديدة قوية.

وحاول سان جرمان حسم النتيجة بسرعة عبر ضغط استمر لدقائق، لكن أندرلخت لم يرفع الراية بسهولة، وحصل بدوره على عدد من الفرص الخطيرة لم تصل إلى نهايتها السليمة.

وكاد نيمار أن يضيف الهدف الثاني حين سدد كرة لامست القائم الأيمن لمرمى مضيفه، في أخطر الفرص الفرنسية (24)، لكن الهدف الثاني جاء عبر هجمة منظمة انتهت إلى رأس كافاني.

وبعد سلسلة من المحاولات، نجح نيمار في إضافة الهدف الثالث لفريقه حين سدد ركلة حرة، فأرسل الكرة زاحفة في الزاوية اليمنى للمرمى، ثم ختم دي ماريا مهرجان الأهداف قبل النهاية بدقيقتين.

وفي ميونيخ، تغلب بايرن ميونيخ على ضيفه سلتيك بثلاثة أهداف لتوماس مولر (17) وجوشوا كيميتش (29) وماتس هوملس (51).

وتعد هذه المباراة هي الأولى أوروبيا لبايرن ميونيخ بعد الخسارة القاسية التي لقيها أمام سان جيرمان في باريس بثلاثية نظيفة أدت إلى إقالة مدربه الإيطالي كارلو أنشيلوتي والاستعانة بمدرب الفريق السابق المخضرم يوب هاينكس.

 

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password