شحنة واحدة من العاج يعني قتل 1000 فيل

مركز الأخبار: صادرت السلطات في هونغ كونغ أكبر شحنة عاج منذ عقود طويلة، حيث يقدر عدد الفيلة التي قتلت للحصول على هذه الكمية من العاج بأكثر من ألف فيل، قتلت جميعها من أجل صناعة حلي وتحف عاجية يزين بها بعض البشر منازلهم.

تعتبر هونغ كونغ بمثابة مسلخ للفيلة عن بعد، حيث تزدهر فيها هذه الصناعة، وطالما أنّ تجارة العاج قانونية فيها فسوف يقتل المزيد من هذه المخلوقات الساحرة، وبهذا المعدل فمن المتوقع أن تنقرض الفيلة خلال عقد واحد من الزمن.

وتدرس حكومة هونغ كونغ إمكانية حظر هذه التجارة الدموية، إلّا أنّ جماعات الضغط التابعة لصناعة العاج ترمي بكل ثقلها من أجل ثني الحكومة عن اتخاذ مثل هذا القرار، ويبدو مجتمعنا قادراً على مواجهتهم، ومدّ الحكومة بالدعم الشعبي اللازم من أجل اتخاذ قرار حظر تجارة العاج، وإنقاذ آلاف الفيلة من القتل، لكن ذلك يحتاج إلى مشاركة كلّ شخص منّا في هذه الحملة.

تبدأ آفاز بحملة إعلانية، وإعلامية ضخمة في جميع أنحاء هونغ كونغ، لحثّ صناع القرار في الجزيرة على المضي قدماً في اتجاه فرض حظر شامل على تجارة العاج، وقد ساهمت الصين في إنقاذ الفيلة من خلال حظر هذه التجارة، حيث كانت أكبر أسواق العاج في العالم.

ولأن هذه التجارة قانونية في هونغ كونغ فإن تجار الصين باتوا يقدمون على زيارتها لشراء العاج، بعد تضييق الخناق عليهم في بلدهم، ويشكل نشاط الشراة الصينيين في هونغ كونغ ما نسبته ٩٠٪ من سوق العاج المزدهر في الجزيرة. وكان يقدر عدد الفيلة الأفريقية فيما مضى بأكثر من ٢٥ مليون فيل، بينما يقتل فيل كل ١٥ دقيقة في أيامنا هذه.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password