الماء الغير نقي سبب رئيسي لشيوع مرض الحصيات والرمل

منبج – تستقبل مشافي مدينة منبج يومياً ما يقارب 10 حالات إسعافيه من المرضى الذين يعانون من مرض الحصيات الكلوية أو الرمل ويعود السبب الرئيسي والشائع لهذا المرض هو شرب المياه الغير نقية.

يعانوا مواطني مدينة منبج منذ شهور من مشكلة عدم توفر الماء بشكل يومي مما دفعهم إلى حفر الأبار واستخراج الماء منها ليقضوا حاجتهم من شرب وغسل واستحمام والجدير بالذكر إنها تعد مياه غير معقمه أو مفلترة وحتى لو توفرت الماء فأنها لا تعقم بالشكل اللازم مما أدى الى اشاعة مرض الكلية الذي يعرف بمرض الحصى والرمل.

وبهذا الصدد ألتقت مراسلتنا بأحد أخصائي أمراض الكلية والجراحة البولية في مدينة منبج الدكتور حسين الحسن يحدثنا حول هذا الموضوع بشكل مفصل يقول :” لاحظت منذ شهور بازدياد عدد الحالات الإسعافية لمرضى البحصة أو الرمل ويعود السبب الرئيسي لهذا المرض هو شرب  ماء غير معقم وتندرج بعده أسباب أخرى لكن هذا السبب أهمها”.

وأشار الدكتور حسين الحسن في حديثه أن نسبة المرضى الإسعافية الذي أعالجها في المشفى كل يوم ما بين ال5أو6 حالات تقريباً وأعالج في عيادتي أيضا ما يقارب إلى 10 حالات يومياً”.

ونوه الدكتور حسين الحسن في حديثه أن مرض الحصيات والرمل ازدادة بوتيرة عالية خلال الشهور الماضية في المدينة.

وناشد الدكتور حسين الحسن في نهاية حديثه الجهات المعنية أن تعمل على تعقيم المياه بشكل كامل وأيضا تنظيف الأحواض الرئيسية  من الأتربة والشوائب لتجنب الأمراض والقضاء عليها.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password