بيان YPG بحضور روسي في دير الزور حول تحرير ريفها في شرقي الفرات

مركز الأخبار- أصدرت وحدات حماية الشعب بياناً بخصوص القضاء على الإرهاب داعش وتحريرها منطقة ريف دير الزور شرقي الفرات من الإرهاب بالكامل، وذلك بدعم ومساندة القوات الروسية في سوريا وقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية.
وشارك في قراءة البيان في حي الصالحية أولى أحياء مدينة دير الزور الشمالية كلاً من الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب نوري محمود, الناطقة باسم حملة عاصفة الجزيرة ليلوى العبدالله, والرئيس المشترك لمجلس دير الزور المدني غسان اليوسف, بالإضافة إلى وفد الروسي برئاسة الجنرال يفغيني نائب قائد قاعدة حميميم.
وقرأ البيان من قبل الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب نوري محمود.
وجاء في نص البيان:

“بعد مقاومة بطولية التي قامت بها وحدات حماية الشعب بالتعاون مع العشائر العربية من أبناء المنطقة للقضاء على الارهاب داعش وحررت منطقة ريف دير الزور شرقي الفرات من الإرهاب بالكامل, بدعم ومساندة القوات الروسية في سوريا وقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية.
بهذه المناسبة نهنئ الشعب السوري بكل مكوناته على هذا النصر ونشكر القوى الدولية من التحالف الدولي وقوات روسيا بقيادتها في حميميم على تقديم الدعم الجوي واللوجيستي والاستشارة والتنسيق على الأرض كما ونأمل في زيادة هذا الدعم وتأمين الحماية الجوية والتغطية اللازمة, ومع نهاية الحرب ضد الارهاب فإننا أمام مهام استراتيجية تتمثل في تأسيس الحياة السلمية والبنة التحتية ليعود وطننا لعافيتها.
كما إننا بصدد تشكيل إدارة ومجالس مدنية تضم رؤساء العشائر والوجهاء والشخصيات الاعتبارية لتمثيل المباشر والكافي للعرب والكرد وكل المكونات للمنطقة وفق المبدأ الديمقراطية والادارة الذاتية وأخوة الشعوب لتكون مناطقنا محررة جزءاً من سوريا الديمقراطية وبنظام ديمقراطي يكفل الحريات الأساسية لكل المكونات الشعب السوري. ونطالب القوى الدولية العاملة في سوريا وعلى رأسها أمريكا وروسيا الاتحادية لتكون قوى ضامنة للحلول السلمية والديمقراطية في سوريا المستقبل, وأن تتكفل بحماية المناطق المحررة حتى يعيد شعبنا عافيتها ويصل إلى مستوى حماية نفسه بنفسه.
ونعلن عن استعداداتنا لتشكيل أركان وغرف عمليات مشتركة مع شركائنا في الحرب ضد داعش لرفع وتيرة هذا التنسيق وإنهاء الإرهاب بالكامل.
عاشت سوريا حرة ديمقراطية
عاشت وحدة أخوة الشعوب
والخذي والموت والعار للإرهاب وكل القوى الداعمة لها.
القيادة العامة لوحدات حماية الشعب”

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password