مبادرة من أهالي الرقة لترميم المساجد

الرقة- قام أهالي حي الفردوس وسط مدينة الرقة بجمع مبالغ من المال لإعادة ترميم مسجد الإمام النووي الواقع في الحي.

حيث تعرضت الكثير من المساجد في المدينة للأضرار وبعضها للدمار نتيجة تحصن عناصر تنظيم داعش داخلها, وتحويل بعضها إلى فنادق لعناصر التنظيم القادمون من خارج سورية أو كما يسميهم التنظيم “المهاجرون” وأتخذ منها منابر دعوة للتحريض على القتل والالتحاق بصفوف التنظيم.

وبعد تحرير المدينة على يد قوات قسد, قام أهالي حي الفردوس بجمع التبرعات لإعادة مسجد النووي إلى سابق عهده , انطلاقا من مبدء أهالي الرقة هم من يقومون ببناء مدينتهم, وقد تبرع الكثير من أهالي الرقة للجامع من مواد بناء وآليات للتنظيف وحتى العمال يقومون بالبناء بشكل طوعي.

وفي مقابلة أجرتها فرات اف ام مع أمام المسجد ومسؤول حملة الترميم “محمد ياسين حمزة” بانهم انتهوا من ترميم السقف وبدئوا بصالة المسجد يوجد تركس لتنظيف الباحة, وأن تكلفة الترميم تم جمعها من أهالي الحي وبعض أصحاب مكابس البلوك.

وفي نهاية حديثه أكد على إنهم سوف يعيدون المسجد إلى سابق عهده للمحبة والصلاة والتسامح والسلام والتأخي.

تقرير وتصوير: رائد الوراق

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password