موغريني: الهجوم على عفرين السورية لا يحقق الأمن في تركي

مركز الأخبار _وجه أعضاء من برلمان الأتحاد الأوروبي إنتقادات إلى منسقة السياسة الخارجية بالإتحاد الأوروبي فيدريكا موغريني فيما يتعلق بالهجوم التركي على مدينة عفرين السورية . البرلمانيون طالبوا بالتدخل فوراً لوقف الهجوم التركي.

وناقش البرلمان الأوروبي في جلسة خاصة إنتهاكات حقوق الإنسان في تركيا, والهجوم الذي تشنه تركيا ضد عفرين السورية، أعضاء البرلمان طالبوا بوقف بيع الأسلحة لتركيا وإعادة النظر في سياستها.

من جهتها منسقة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي ‘فيدريكا موغريني قالت: إن المباحثات لا زالت جارية مع تركيا بشأن الإنضمام إلى الاتحاد الأوروبي. وأشارت إلى استمرار انتهاكات حقوق الإنسان في تركيا وإعتقال الصحفيين والمعارضين، وتواطؤ القضاء في هذه الإنتهاكات.

وقالت موغريني: إن الهجوم على عفرين يفتح الطريق أمام نزوح الآلاف من السكان، وإن الحرب سوف تؤثر على التوازن الداخلي في سوريا. وحذرت من أن هذا الأمر سوف يعيق مساعي الحل السلمي. كما نوهت موغريني إلى أن مساعي إحتلال عفرين لن تجلب السلام لتركيا، وقالت: “بدل أن تحارب تركيا الكرد عليها أن تحارب الإرهاب”. كما دعت إلى إحترام القوانين الدولية.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password