مسؤولين وصحفيين امريكيين في منبج

منبج- زيارة خاطفة لوفد من التحالف الدولي برفقة مجموعة من الصحفيين الامريكيين لمدينة منبج السورية ,بعد تصريحات عديدة لمسؤولين اترك ورئيسها رجب طيب اردوغان ,حول ضرورة انسحاب  قوات التحالف الدولي من المدينة .

زار اليوم وفد لقوى التحالف الدولي ومجموعة من صحفيين امريكيين مقر الادارة المدنية الديمقراطية في منبج السورية  ونقاط تمركز مقاتلي مجلس منبج العسكري في الجهة الشمالية للمدينة ,وجاءت بمثابة رسالة واضحة الى كافة التهديدات التي تهدد مدينة منبج الواقعة في الشمال السورية تحت سيطرة قسد ولا سيما الدولة التركية .

هذا وضم الوفد الزائر عدد من القياديين العسكريين منهم “الجنرال بول فونك القائد العام للفرقة الثالثة المدرعة، الـ كولونيل ريان ديلون المتحدث باسم التحالف الدولي ، والجنرال جيمي جارورد “,وبعض المنظمات التابعة للتحالف الدولي ضد داعش بالإضافة الى مجموعة من الصحفيين التابعيين لبعض المؤسسات الاعلامية الامريكية وهم “ديفيد ليكناتيوس صحفي في صحيفة واشنطن بوست , توم  باوومان  صحفي في وكالة NPR , نيك باتون صحفي في مؤسسة ال CNN  الامريكية”.

حيث زار الوفد في البداية مقر الادارة الديمقراطية في منبج واستمرت الزيارة لما يقارب الساعة كاملة لم يتسنى لنا معرفة ما دار خلال تلك الزيارة ,وتوجه بعدها الوفد الى تجول داخل احياء المدينة ,وبحسب بعض المصادر العسكرية فان الوفد توجه الى  نقاط تمركز مقاتلي مجلس منبج العسكري في الجبهة الشمالية للمدينة الفاصلة بين مقاتلو مجلس منبج العسكري وقوات درع الفرات المدعومة تركيا ,وبحسب نفس المصدر فان الهدف من هذه الزيارة لخطوط الجبهات كانت للاطلاع على واقع ما يدور على طول هذه الجبهة .

ومن جهة اخرى اكدت بعض المصادر الاخرى لمراسلنا في منطقة كوباني بان نفس الوفد قد اجتمع مع العديد من قيادي قسد في احد معسكراتها ضمن مناطق كوباني ,ومن المتوقع ان يزور الوفد غدا او بعد غد مدينة الرقة السورية .

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password