اجتماع طارئ بمجلس الأمن لبحث فشل هدنة سوريا

مركز الأخبار- يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة ومغلقة، الأربعاء لبحث وقف إطلاق النار في سوريا بطلب من فرنسا وبريطانيا.

وأوضح دبلوماسي أن هذا الاجتماع يعقد “بسبب تدهور الوضع على الأرض في سوريا .

كان مجلس الأمن أعلن قبل عشرة أيام عن هدنة لمدة 30 يوماً في سوريا ولكن الدولة التركية والنظام السوري والمجموعات المسلحة لم تلتزم بهذا القرار.

وأدت هجمات الجيش التركي على عفرين، بعد قرار الهدنة، إلى مقتل العشرات من المدنيين بينهم أطفال ونساء.

واعتمد مجلس الأمن بالإجماع، في 24 فبراير، قرارا دعمته روسيا يطلب وقفا لإطلاق النار لمدة 30 يوما لإفساح المجال أمام إيصال المساعدات الإنسانية وإجلاء المرضى والمصابين.

وبحسب ما أفادت به مصادر في الغوطة الشرقية أن قافلة مساعدات قد دخلت إلى الغوطة الشرقية، الاثنين، لكنها غادرت ليلا قبل إتمام إفراغ حمولتها وسط استمرار القصف على المنطقة الذي أوقع المزيد من الضحايا.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password