افتتاح مؤسسة الشؤون الدينية في مدينة الطبقة

الطبقة- بعد عدة سنوات من  تخييم الأفكار السوداوية وخاصة على الديانة الإسلامية وبعد تحرير مدينة الطبقة تم افتتاح أول مركز للشؤون الدينية في مدينة الطبقة وضواحيها, والتي تنطوي تحت مظلتها جميع الأديان والطوائف.

حيث استهل الافتتاح بانشادات دينية وخطب عن تأخي الأديان السماوية والطوائف تلاها القاء عدة كلمات تضمنت في مجملها المباركة بهذه الخطوة كونها أحد أبرز الدعائم التي توطد العلاقات ما بين شعوب المنطقة.

وقد حضر الافتتاح كلا من الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي وعوائل الشهداء ومجلس المرأة وعدد من أهالي المدينة.

وفي هذا السياق أكد دوران الهاشمي المشرف العام على المؤسسات الدينية في مدن حوض الفرات أن الهدف من تأسيس مؤسسة الشؤون الدينية هو إعادة الفكر الصحيح للديانات بعكس ما قامت به بعض المجموعات الإرهابية بزرعه في داخل عقول بعض من اغتر بهم.

وبدوره وجه الهاشمي رسالة لكل من اغتر وانطوى تحت مسمى داعش بإعادة التفكير والعودة الى النهج الصحيح والذي أساسه المحبة والأخوة والتسامح بين بعض.

ثم ناشد جميع الطوائف الدينية الأخرى بالعودة الى مناطق حوض الفرات, وذلك من أجل إعادة التكامل الأخوي بين جميع أبناء الطوائف والأديان.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password