غريب حسو: اجتماع وفد شمال سوريا بماكرون كان إيجابيا

عين عيسى- أشار الرئيس المشترك لمكتب العلاقات العامة لمجلس سوريا الديمقراطية غريب حسو أن اللقاء وفد الشمال السوري بماكرون بكافة مكوناته كان إيجابيا, وخطوة أربكت بعض الدول على رأسهم تركيا.

وخلال لقاء أجراها شبكة فرات الإعلامية في ناحية عين عيسى مع رئيس مكتب العلاقات العامة في مسد غريب حسو لفت أن زيارة وفد الشمال السوري الى فرنسا والالتقاء بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كان إيجابيا لصالح مكونات الشعوب في الشمال السوري مشيرا أن لفرنسا دور كبير على مستوى العالم, وهي من الدول الأعضاء الخمسة في الأمم المتحدة, وأيضا من المشاركين في التحالف الدولي ضد داعش, وهذه ليست المرة الأولى لفرنسا تستقبل وفد الشمال السوري.

وأكد غريب أن مثل هذه الاستقبالات والزيارات تشير الى تحسين العلاقات بين فرنسا والشمال السوري, مشددا أن فرنسا معنية بشأن سوريا بشكل عام, ومازالت تعتبر أن شأنها الاهتمام بسوريا منذ بداية حراكها.

ولفت غريب حسو أن بعض الدول أربكت من اللقاء الشمال السوري بماكرون, لأنها ستساهم في انفتاح الشمال السوري نحو الدول الاوروبية والدول الكبرى من الناحية السياسية والدبلوماسية.

ونوه غريب “أن هذه الزيارة جاءت بمرحلة مهمة من عمر ثورة الشمال السوري وخاصة بعد احتلال تركيا لعفرين والأراضي السورية وهذا كان مخالفا لرأي الدول التحالف”.

وأشار غريب في حديثه أن المواقف الأمريكية واضحة, وصرحت أكثر من مرة بأنها ستبقى في سوريا على رأس التحالف الدولي, لحين جلب الاستقرار, وإنهاء النزاع, والأزمة في سوريا.

وفي نهاية حديثه أوضح الرئيس المشترك لمكتب العلاقات العامة لمسد غريب حسو أن قرار انسحاب أمريكا هو قرارهم وليس لنا شأن بها مشيرا أن انسحاب القوات الأمريكية من شمال سوريا لا يعني انسحاب كامل للتحالف من الشمال السوري وسيبقى وجود التحالف, ولكن انسحاب أمريكا سيحدث شرخا وفراغا في سوريا, لأن هنالك من ينتظر ليستفيد ويملئ هذا الفراغ, وقد يكون الذين سيملؤون الفراغ هم إرهاب ومعادين لأمريكا.

تكوشر موسى

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password