حديقة الرشيد في الرقة تنفض عنها غبار السواد لترتدي الأخضر

الرقة- قام مكتب البيئة التابع لبلدية الشعب بالتعاون مع أهالي الرقة ومجالسها بزراعة الأشجار في حديقة الرشيد لإعادة الحياة والسلام من جديد الى مدينة الرقة.
بدأت بلدية الشعب حملة لتشجير كافة الحدائق في مدينة الرقة بمساعدة وتعاون من أهالي مدينة الرقة والمجالس المحلية.

وبدأت البلدية بتشجير الحدائق وإعادة تأهيلها فحديقة الرشيد اسمها يعني الامتداد التاريخي للرشيد.

وأشار الرئيس المشترك لبلدية الشعب في مدينة الرقة محمد إبراهيم أن لديهم خطة لإعادة تأهيل كافة حدائق الرقة, وبمشاركة من مجالس الشعب و بتنسيق من مكتب البيئة.

وأضاف أننا يدا بيد نحو وطن أخضر وبلد أخضر وورقة جديدة, موضحا أن حديقة الرشيد تعبر عن الاستقرار السياسي والإجتماعي لأهالي محافظة الرقة وهذا الاستقرار يترجم بإعادة التشجير وإعادة الرقة الخضراء إلى مكانها السابق.

وبدورها قالت أم ميلاد: أنهم يقومون بزرع الأشجار ليطل عليها وعلى اطفالها دنيا “خضراء” ويعود الأمان للبلد كما أن الشجر يعبر عن السلام.

إعداد وتصوير: تكوشر موسى

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password