تراجع ملحوظ على محصول الفول لهذا العام في منبج


منبج- تعد زراعة الفول الأخضر من أهم الزراعات الموجودة في مدينة منبج, وذلك لما له فوائد للإنسان والتربة التي يزرع فيها. يعتبر الفول من أهم البقوليات التي تفيد جسم الإنسان و الذي يحتوي على بروتينات غنية وعناصر غذائية أخرى.
الحاج سليمان الوهاب أحد مزارعي مدينة منبج حيث يقوم بزراعة الفول الأخضر في أرضه, ويعتبر الفول الأخضر الشامي من الأنواع المنتشرة في المنطقة، أما عن طريقة زراعته على النحو الآتي: بداية يتم تحضير التّربة بتقليبها و تسميدها بالسماد، وحفر حفرات و يكون عمق الحفرة مقدار ثلاثة أو خمسة سنتمتر و يتم وضع حبة أو حبتين فقط في كل حفرة ، ثم تغطى التربة بالتراب الذي تم حفره و يتم ري بذور الفول بالماء.

وأضاف الحاج سليمان إن مدة نمو الفول و نضجه يتراوح ما بين الخمسة أشهر والستة أشهر حتى تنضج فعلياً، وبعدها يأخذ الفول بالتحول إلى اللون الأخضر ثم إلى اللون الأصفر ويبدأ بالجفاف ومن بعدها يقوم الحاج سليمان بحصاد الفول. والجدير بالذكر أن الفول يعد مغذي للتربة بحيث أن جذوره تحمل عقدا آزوتية هذه العقد تغني التربة وتعمل بمثابة السماد العضوي, ومن بعد حصاد الفول يقوم بفرز حبوب الفول وتبن الفول كل على حدا.

وختم الحاج سليمان حديثه بأن المواسم في هذه السنة ضعيفة جدا وذلك بسبب قلة الأمطار وانخفاض نسبة المياه الجوفية أدى هذا إلى تراجع الإنتاج الموسمي لكافة المحاصيل الزراعية.

(ق ا)

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password