أبو خولة “أي هجوم سيستهدفنا سيتم الرد عليه مهما كان الثمن”

دير الزور- في معرض رده على اسئلة أحد الصحفيين في المؤتمر الصحفي التي عقدتها قوات سوريا الديمقراطية اليوم في حقل التنك التي تقع في ريف دير الزور الشرقي للبدء باستمرارية حملة عاصفة الجزيرة وتحرير ما تبقى من المناطق التي تسيطر عليها تنظيم داعش بدعم من التحالف الدولي التي تقوده الولايات المتحدة الامريكية.

إذا خرجت اي اشتباكات مباشرة مع النظام السوري في دير الزور وهجوم المجلس عليه؟  قال القائد العام لمجلس دير الزور العسكري أبو خولة أنهم لن يقوموا بالعدوان على أي فصيل أو جهة كان ولكنهم سيحتفظون بحق الرد.

وأضاف أبو خولة بأنهم أعتادوا على أفعال النظام السوري حيث :” كلما اشتدت المعارك بينهم وبين تنظيم داعش للقضاء عليه في المنطقة الشرقية وضفة الفرات, سيواصل النظام وميليشياته الهجوم على مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية ومجلس دير الزور العسكري”.

ونوه أبو خولة في رده:” أن ليلة البارحة كانوا مستعدين لتجهيز قواتهم لتطهير بعض القرى من داعش فهاجمه النظام منطقة الجنينة والجيعة ودخلت هذه المناطق بشكل مباشر ثم تدخلنا واخرجناهم منها”.

واكد أبو خولة في حديثه:” نحن كقوات سوريا الديمقراطية ليسوا ضد أي ثوري من ثوار سوريا أن كان كرديا أو عربيا أو حتى جيش الحر معتدلا بالتسيير مع قوات سوريا الديمقراطية, نحن لا نقاتل هذه المجموعات إذا لم تقاتلنا او تطلق النار باتجاه مناطق سيطرتنا, أي قوى تقوم بالعدوان على مناطقنا او نقاطنا العسكرية سوف نرد مهما كان الثمن”.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password