الرقة تشهد إصلاحات نوعية تتمثل بإصلاح شبكة الإتصالات قريبا

الرقة- أشار مدير مركز الإتصالات في الرقة لشبكة فرات الإعلامية أن شبكة سيريتل للهواتف المحمولة سيتم تفعيلها في الرقة خلال الشهر الجاري.

وبعد خروج مراكز الإتصالات الرئيسية في الرقة عن الخدمة تسعى لجنة الإتصالات إلى توفير بدائل إسعافية تخدم الأهالي في المدينة وريفها.

وتعتمد مدينة الرقة في الدرجة الأولى على مركزي اتصال للهواتف الثابتة إحداها تقع وسط المدينة ويخدم قرابة 40 ألف مواطن والآخر في شارع القطار شمال مدينة الرقة, وقد تعرضوا للتدمير والسرقة بشكل كامل. وخلال مقابلة أجرتها شبكة فرات الإعلامية مع عضو العلاقات العامة في الهواتف الأرضية محمود عبد إبراهيم أِشار لنا أن:” تكلفة صيانة شبكة الهواتف الثابتة تصل الى 450 ألف دولار ولا تستطيع اللجنة عمل شيء إذ لم تتدخل شركات (أريكسون السويدية وسمينس الألمانية)بما أنها الشركات التي قامت بتركيب شبكة الهاتف الأرضي في الرقة سابقا.

وأضاف “محمود” بأن اللجنة قامت بالتنسيق مع شركة سيريتل للاتصالات من أجل خدمة الأهالي, وقد قامت بجولة تفقدية على الأبراج التي تغذي مدينة الرقة وريفها.

ومن جهته أكد ” المهندس علي محيسن” أنهم قاموا بجلب مستلزمات تشغيل الشبكة اللاسلكية المتمثلة ب (سيريتل) وهي الآن في مدينة القامشلي وسيتم تركيبها وتشغيلها خلال الشهر الجاري.

وعن أرياف المدينة وخدمتها أشار ” محيسن” بأنه من الصعب تشغيل مقاسم الهواتف فهي مرتبطة بمراكز الرقة وسوف تعتمد أيضا على شبكة سيريتل.

وفي ختام حديثه لشبكة فرات الإعلامية أكد “محمود عبد إبراهيم” بأنهم تلقوا وعود من قبل فريق تابع لشركة سيريتل بجلب الأجهزة اللازمة, وتركيب الأبراج في الرقة على الشكل التالي الأول في مركز الرقة والثاني في حي المشلب شرقي المدينة والثالث في قرية الحمرات وصولا إلى ناحية الكرامة لتستقبل إشارتها من منطقة السبخة خلال هذا الشهر, وشدد على أنه تم تقديم عدة دراسات للتحالف الدولي والمنظمات المعنية بهذا الأمر بطلب منهم, وإلى الآن لم يقدموا شيء ملموس.

????????????????????????????????????

إعداد وتصوير: تكوشر موسى

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password