إعلام النظام: إسرائيل شنت هجوماً بإطلاق صواريخ على حي الكسوة

مركز الأخبار- اتهمت وسائل الإعلام الرسمية التابعة للنظام السوري إسرائيل بإطلاق صواريخ على هدف قرب دمشق يوم الثلاثاء بعد وقت قصير من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحابه من الاتفاق النووي الإيراني وهي خطوة دفعت إسرائيل لإعلان حالة التأهب القصوى.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه بعد رصد ”نشاط غير معتاد“ للقوات الإيرانية في سوريا أصدر تعليمات للسلطات المدنية في مرتفعات الجولان بتجهيز المخابئ ونشر دفاعات جديدة وتعبئة بعض قوات الاحتياط.

وقال مسؤولون إن الجنرال جادي أيزنكوت رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي ألغى مشاركة مزمعة في مؤتمر أمني دولي واجتمع مع وزير الدفاع أفيجدور ليبرمان وقادة آخرين للأمن الوطني.

ولاقى موقف ترامب من الاتفاق النووي ترحيبا من إسرائيل، لكنه أثار المخاوف من احتمال اندلاع حرب في المنطقة.

وخلال ساعتين من إعلان البيت الأبيض قالت الوكالة العربية السورية للأنباء إن انفجارات وقعت في منطقة الكسوة جنوبي دمشق. وأضافت أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لصاروخين إسرائيليين ودمرتهما.

واشارت رويترز أن “قيادياً في النظام السوري”، قال إن القوات الجوية الإسرائيلية قصفت قاعدة للجيش في الكسوة دون أن يتسبب ذلك في سقوط قتلى أو جرحى.

وعندما سئلت عن تلك التصريحات قالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي ”لا نرد على أي تقارير خارجية“.

 

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password