أطفال الطبقة يودعون الخوف بجهود المؤسسات الداعمة

الطبقة – بعد عدة سنوات من الحرمان والخوف الذي عانى منه أطفال مدينة الطبقة وذلك بسبب الحرب التي دارت رحاها في المدينة وقيام بعض التنظيمات الإرهابية بتحويل أماكن تسلية الأطفال إلى مراكز خاصة لهم وبعد تحرير مدينة الطبقة ومن أجل عودة الإبتسامة للأطفال قامت بلدية الشعب في الطبقة وبالتعاون مع منظمة FREE BURMA RANGER بتجهيز زاوية ألعاب أطفال في الحديقة المقابلة لمدرسة محمد فارس في الحي الثالث وذلك في خطوة هي الأولى من نوعها وذلك دعماً لأطفال الحي.
حيث التقت عدسة فرات اف ام مع أحد العمال المشرفين على تجهيز الألعاب. قائلا” : العمل جاء بغية إخراج الأطفال من حياة العزلة والإنفراد إلى حياة المشاركة ومن أجل الترفيه عن الأطفال الذين حرموا لعدة سنوات من مظاهر الفرح
كانت خطوة تخلق داخل صدور الأطفال حياة خالية من الخوف وتحقق مساواة بينهم وبين المعنى الحقيقي للطفولة.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password