مؤسسة الشؤون الدينية في الرقة تتاكتف لمساعدة المحتاجين

الرقة- بدأت مع حلول شهر رمضان الفضيل مؤسسة الشؤون الدينية في مدينة الرقة بأعمال تهدف لمساعدة الفقراء والمحتاجين والكشف عن معانات وهموم الأهالي داخل المدينة وحتى ريفها بتقديم يد العون لهم.
حيث تعمل مؤسسة الشؤون الدينية التابعة لمجلس الرقة المدني بعملية كشف على العائلات التي تحتاج إلى مساعدات خلال شهر رمضان لتقديمها لهم عبر لجانها وتنظيم إجتماعات مع خطباء المساجد من أجل نشر التآخي بين جميع مكونات الشعب ومساعدتهم في تقديم الخطب داخل الجوامع.
وخلال زيارة فريق اذاعة فرات اف ام الصحفي إلى المؤسسة تحدث علماء الدين على أهمية شهر رمضان الذي يعتبر شهر الخير والسلام، ودعوا أهالي الرقة لمساعدة بعضهم البعض بشهر السلام والمغفرة وهي القيم التي تربى عليها الشعب السوري أساسا”.

وفي لقاء مراسلنا مع مسؤول لجنة الإرشاد “الشيخ علي الشعيب” حيث قال: بأنهم سوف يقومون بمساعدة 250 عائلة داخل مدينة الرقة عبر تقديم وجبة الإفطار بشكل يومي طيلة شهر رمضان. وكما تطرق “الشعيب” إلى عملهم على إعادة ترميم الكنائس أيضا”.

وشدد “الشيخ علي” أنهم يقومون بالتنسيق مع بلدية الشعب في الرقة من أجل تقديم الخدمات الضرورية لإعادة ترميم المساجد وإيصال المياه لها. وفي ختام حديثه تمنى “علي الشعيب” أن يكون شهر رمضان شهر السلام والخير على جميع الأرجاء السورية وان تعود فيه أخوة الشعوب التي فرقتها قوى الإرهاب.

تقرير وتصوير: رائد الوراق

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password