في شهر الرحمة غلاء أسعار الأغذية تقوض الأمانة بالشدادي

الشدادي: جادة الصواب تحيد أحيان على النفس ففي شهر رمضان نلاحظ إرتفاع بأسعار للمواد التموينية والخضار.

والسبب في ذلك إحتكار التجار للمواد وإدخالها إلى السوق على فترات متقطعة وبكميات محدودة. فقبل حلول شهر رمضان كانت الأسعار للمواد التموينية والخضار تتناسب طردا” مع وارد العمل هناك نوعا ما.

أول أيام الشهر الفضيل بدأ التغير الجذري في ثانية والسبب في ذلك الإحتكار الذي تعمده التجار لإستغلال الناس.
هذا ما تحدث به احمد عايش الحمدان رئيس الضابطة التموينية في بلدية ناحية العريشة وتابع الحمدان فقد كان سعر كيلو الخيار بمئة ليرة وبين لحظة والأخرى تجاوز المئتان وخمسون ليرة سورية, وكذلك الأمر ساري على باقي الخضروات .
وفي ذلك الأمر تم ضبط العديد من المخالفات بالنسبة للأسعار, وأيضا تم ضبط كميات كبيرة من التمور الفاسدة وحرقها على الفور, وذلك لعدم التشديد على السوق الموزعة للأسواق الفرعية .

مما أدى لتكثيف دوريات ضابطة في سوق الهال في مدينة الحسكة ( مشيرفة) بالتدقيق الكامل على التجار ليتحملوا مسؤولياتهم تجاه ما يجري في السوق.

اعداد وتصوير. بسام وحسام دخيل

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password