تركيا تطمأن الفصائل في إدلب بعد تكرار سيناريو درعا

فرات اف ام

بعد سيطرة القوات الحكومة السورية على الجنوب السوري تتجه أنظار السوريين نحو أدلب المقعل الشبه الأخير الذي يجتمع فيه الفصائل المسلحة الموالية لدولة التركية.

في هذا السياق نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن تركيا بعثت رسائل طمئنة إلى الفصائل المتمركزة في محافظة إدلب ، بعد تكرار سيناريو الجنوب السوري والغوطة الشرقية مع المدينة الخاضعة لإتفاق (( خفض التصعيد )) الذي وقعته الدول الثلاث الضامنة لعملية آستانة.

وإضاف المرصد بأن مدينة إدلب شهدت سلة يوم الأمس من التفجيرات ومحاولات الأغتيال استهدفت قيادات من الفصائل المسلحة ، مارسخ حال الفلتان الأمني الذي تعاني منها المدينة خلال الأشهر الماضية، فيما استمر النظام السوري في التصعيد بقصف مناطق في المدينة , بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وكشف مصدر عسكري في «المعارضة المسلحة » أن أنقرة أعطت تطمينات لسكان إدلب، بعد أن انتشرت معلومات تتحدث عن نية النظام والروس اقتحام المدينة وبدء عمل عسكري، متوقعاً «عدم التزام تركيا الصمت حيال أي انتهاك لاتفاق خفض التصعيد الذي وقعته مع روسيا وإيران… ولا يمكنه تطبيق سيناريو درعا في إدلب». وأعتبر أن «النظام وحلفاءه يستخدمون أسلوب التهديد بهدف تخويف الأهالي وإخضعاهم لسيطرته من دون أي خسارة»

 

المصدر : المرصد السوري لحقوق الإنسان

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password