تكاتف الجهود في عملية إعادة إعمار مدينة الرقة

فرات اف ام-الرقة

البناء والعمران هما من أولويات أهالي مدينة الرقة فإعادة إعمار المنازل والمحال التجارية وإصلاحها هي شغل شاغل كل شخص عاد لمدينة الرقة ليرمم ما استطاع ترميمه ويرمي خلفه بؤس النزوح ومكبات الحرب ويبدأ من جديد.

كان ذلك بمساعدة مجلس الرقة المدني وتشكيل نواة متماسكة مع الأهالي لتبدأ العملية منذ عدة أشهر ولازالت قيد الاستمرار .

حيث قام مجلس الرقة المدني ولجنة إعادة الإعمار بالرقة بفتح أغلب الطرق الفرعية بالرقة لتساعد سكان المدينة على العودة والالتفات لبناء بيوتهم وتجهيزها.

حيث التقى مراسل شبكة فرات الإعلامية أحد الأهالي العائدين من منطقة عين عيسى”جاسم العلي” والذي يقوم على إزالة ركام بيته وفرز الحديد القديم من أجل التعديل عليه لإستخدامه بعملية البناء.

أيضا يضيف ” علي السلوم” وهو من أهالي الرقة في منقطة الطب الحديث أن جو الأمن قد ساد المدينة مما دفعه لترميم بيته وتلبيسه بالحجر الحلبي المستورد من مناطق أخرى بعد أن استأجار آليات لتنظيف ركام بيته المتضرر. ومن هذه الحركة الغير مسبوقة نجد أن مدينة الرقة قد أصبحت تعيد بناء نفسها على يد أبنائها لإعادتها أفضل مما كانت عليه بعد أن نفضت غبار الحرب عنها و خلاصها من فوضى الإرهاب.

إعداد وتصوير : محمد الخلف

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password