قسد تستعد لتحرير الريف الشرقي لدير الزور

فرات اف ام

تستعد قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الامريكية، لإطلاق معركة تحرير الجيب الأخير الخاضع لسيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي بالريف الشرقي لدير الزور.

ويضم هذا الجيب بلدات أهمها “هجين والشعفة والسوسة”، إضافة إلى عدد من القرى، وسط توقعات بانطلاق المعارك خلال الأيام المقبلة، بعد استقدام تعزيزات عسكرية ضخمة إلى محيط المنطقة.

وبالتوازي مع هذه التحضيرات، قال المرصد السوري لحقوق الانسان إن قوات التحالف الدولي تقوم بتوسعة مواقع عسكرية وقواعد جوية تتواجد بها، ضمن محافظتي الحسكة وحلب.

وبحسب التفاصيل التي أوردها المرصد، فإن قوات التحالف تواصل أعمال توسعة مطار الشدادي في القطاع الجنوبي من ريف الحسكة، بعد استقدام نحو 150 شاحنة تحمل معدات وأسلحة ومواد بناء لتوسعة المطار وتزويده بالحماية وزيادة معداته العسكرية، ويتزامن ذلك مع المباشرة بتوسعة مطار عين العرب (كوباني)، بريف حلب الشمالي الشرقي، وقاعدته العسكرية في منطقة تل تمر الواقعة في ريف الحسكة، كما وردت معلومات عن عزم التحالف الدولي إقامة قاعدة عسكرية كبيرة في منبج بغرب نهر الفرات في ريف حلب الشمالي الشرقي.

وتأتي هذه التطورات الأخيرة بعد زيارة قام بها، السفير الأمريكي السابق في البحرين، وليام روباك إلى مدينتي الرقة ومنبج، وتأكيده استمرار الدعم الأمريكي لمناطق الشمال السوري، لضمان استقرارها، وعدم عودة “داعش” إلى تلك المنطقة، وتنظيم أمورها الإدارية والخدمية.

 

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password