نزوح مئات العوائل من قرى محافظة إدلب…مع استعداد النظام شن هجوم عليها

فرات اف ام- إدلب

جددت قوات النظام السوري استهدافها لمناطق في إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي بحسب ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان يوم الثلاثاء.

وبحسب المرصد فقد استهدف النظام مناطق الخوين والتمانعة والسكيات والمشيرفة الشمالية ومزرعة الجدوع, دون أنباء عن خسائر بشرية.

وقال المرصد أنه بعد استهدافها للمناطق التي ذكر اعلاه, عقبها قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على بلدة التح ومناطق اخرى من ريف إدلب, ترافقت مع اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة, والفصائل المقاتلة والإسلامية من جهة أخرى.

ويأتي تصعيد عمليات قوات النظام على مناطق إدلب بعد استقدام تعزيزات خلال الأيام الفائتة إلى ريفي إدلب وحماة, ماتسبب بحركة نزوح للمواطنين من قرى وبلدات أم جلال وأبو حبة والخوين وسكيك والفرجة والرفة والهلبة, ومناطق أخرى من ريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي.

وتستعد قوات النظام شن المعركة الكبرى الاخيرة على محافظة إدلب السورية, حيث نفت قوات سوريا الديمقراطية عن مشاركتها المحتملة في معركة إدلب السورية.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password