تركيا  تطلب من دمشق تأجيل العملية العسكرية في إدلب

فرات اف ام – كشفت مصادر سورية ” إن تركيا طلبت من دمشق عبر الجانب الروسي تأجيل العمل العسكري باتجاه محافظة إدلب، وإعطاء أنقرة مهلة إضافية لتتمكن من فصل من تسميهم بـ “المعارضة المعتدلة” عن تنظيمي جبهة النصرة وداعش .

 

وأضافت المصادر، أن الجانب التركي قدم توضيحات حول التعزيزات العسكرية التركية التي دفع بها خلال الأيام القليلة الماضية إلى عدة مناطق في محافظة إدلب، مشيرا إلى أن مهمة هذه القوات الأساسية ستكون استخدام القوة العسكرية  ضد جبهة النصرة في حال رفضت الانفصال والخروج من مناطق المعارضة السورية المعتدلة، ولكنه لم يحدد الجهة التي سيخرج إليها المسلحون .

 

وأكدت المصادر أنه في حال وافقت  الحكومة السورية والجانب الروسي على هذه المهلة ستكون الفرصة الأخيرة أمام تركيا للإيفاء بوعودها والتزاماتها التي تقدمت بها في مؤتمر أستانا، مرجحة أن يعطى الجانب التركي مزيدا من الوقت في حال ظهر على الأرض نجاحه في تنفيذ هذه المهمة.

 

وقال مصدر عسكري سوري ، أن السلطات التركية طلبت من الحكومة  السورية عبر الجانب الروسي التمهل حتى الرابع من شهر سبتمبر/أيلول الجاري قبل إطلاق قوات النظام السوري عمليتها العسكرية المرتقبة لتحرير محافظة إدلب من سيطرة المجموعات المسلحة، مشيرا إلى أن الطلب “السابق” تضمن إعطاء مهلة “أخيرة” لتركيا لمدة 10 أيام على أن تسعى أنقرة خلالها إلى إقناع “هيئة تحرير الشام”، الواجهة الحالية لتنظيم “جبهة النصرة بحل نفسها.

 

المصدر : سبوتنيك 

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password