اشتباكات بين قوات النظام والفصائل المسلحة بريف حلب الشمالي

فرات اف ام

محاور عدة في ريف حلب تتجدد الاشتباكات فيها بين الحين والآخر مترافقة مع قصف متبادل. ففي الريف الشمالي استهدفت قوات النظام مساء السبت أماكن في بلدة حيان الخاضعة لسيطرة الفصائل المسلحة، وذلك عقب الاشتباكات التي جرت بعد منتصف ليل الجمعة السبت بين الفصائل وقوات النظام، والتي قتل خلالها 4عناصر من الفصائل، وأصيب أكثر من 9 آخرين بجروح متفاوتة.
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بوقوع خسائر بشرية في قوات النظام، وذلك على محاور قريتي مرعناز والمالكية بالقطاع الشمالي من ريف حلب.

القطاع الغربي لريف حلب شهد هو الآخر توتراً عسكرياً، حيث رصد المرصد اقتحام قوة عسكرية من هيئة تحرير الشام، مؤلفة من عدة آليات عسكرية مدججة برشاشات ثقيلة، بلدة باتبو بريف حلب الغربي، وإقدام عناصرها على تمزيق رايات الفصائل المسلحة التي كانت معلقة في ساحةٍ وسط البلدة، الأمر الذي أثار استياء شعبياً في المنطقة وتنديداً بالممارسات التعسفية لعناصر تحرير الشام في مناطق مختلفة من ريفي حلب وإدلب.

مشهد الاستنفارات والتعزيزات العسكرية لهيئة تحرير الشام ظهر ايضاً في مناطق متفرقة من ريف ادلب الشمالي، وذلك عبر إقدامها على تعزيز حواحزها في دير حسان وباب الهوى وقاح ومناطق اخرى شمال إدلب، دون ورود معلومات عن أسباب القيام بهذه التعزيزات والدخول في حالة استنفار في المنطقة.

 

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password