الإقبال على ألبسة البالة الشتوية والألبسة الجديدة تشهد كساداً

فرات اف ام-الرقة

مع دخول الموسم الشتوي شهدت مراكز بيع الألبسة الجديدة كساداً كبيراً مقارنة بمحلات بيع الألبسة المستعملة المنتشرة في أحياء مدينة الرقة كونها أرخص ثمناً مقارنة بالألبسة الجديدة وتردي الوضع المعيشي.

في ظل الحركة المعمارية التي تعيشها مدينة الرقة بعد تحريرها وسوء الموسم الزراعي لهذا العام، عوامل أدت الى إقبالاً واسعاً من قبل الأهالي على شراء الكسوة الشتوية من محلات المستعملة “البالة”.

حيث تنتشر بسطات بيع الألبسة الاوروبية المستعملة في جميع اسواق مدينة الرقة بشكل ملحوظ وبعض اصحاب هذه التجارة المزدهرة قام بفتح مراكز تجارية داخل أحياء مدينة الرقة السكنية.

أما عن الأسعار يتراوح سعر قطعة “البالة” من 250ليرة سورية الى 1500 ليرة لألبسة الأطفال بينما يتراوح سعر القطعة الواحدة الجديدة من 3000 ليرة وصولاً الى 7500 ليرة سورية وتنطبق هذه المقارنة على جميع الألبسة.

وتنتشر بشكل كبير مراكز بيع الألبسة المستعملة في منطقة الحديقة البيضاء يوجد العديد من البسطات ومراكز البيع ويوجد العديد منها في الأسواق المركزية الى جانب محلات بيع الألبسة الجديدة.

مراسل إذاعة فرات اف ام قام بجولة في أسواق مدينة الرقة ورصد هذه المراكز التي تشهد إقبالاُ واسعاً وكبيراً كما أكد أحد أصحاب البسطات في شارع تل أبيض “عبد الله الموسى”.

وفي هذا السياق نوه “بشير الأحمد” مالك مركز ألبسة جديدة في شارع المنصور الى أنه الموسم الزرعي السيء وحال الإعمار أدى الى تردي الوضع المعيشي لدى أغلب أهالي الرقة مما جعلهم يقبلون على شراء البالة.

“عايش المحـمد” مالك أكبر مستودع ألبسة بالة في مدينة الرقة أشار الى أنه هذه الألبسة أجنبية ونصفها ماركات عالمية وبعضها جديد كلياً مما أدى الى الإقبال الشديد عليها بالإضافة الى أسعارها الرخيصة.

الجدير بالذكر بأن مدينة الرقة منذ أربع أعوام تنتشر بها هذا النوع من الألبسة المستعملة ولكن يشهد هذا الموسم إقبالاً الأوسع عليها من قبل الأهالي والتجار على حد سواء.

 

إعداد وتصوير: رائد الوراق

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password